سجل في عطلة

او قم بتسجيل الدخول من خلال

جديد لـ عطلة?

يرجى ملء الخانة أدناه لمتابعة تصفح الموقع

أو اشترك مع

إعادة عمل كلمة المرور عطلة
إكتشف

القاهرة

عن عطلة القاهرة

القاهرة هي عاصمة مصر، والتي يبلغ إجمالي عدد سكانها أكثر من 16 مليون نسمة، وهي واحدة من أكبر المدن في كل من إفريقيا والشرق الأوسط (المناطق التي تنتشر فيها بشكل ملائم). كما أنها تحتل المرتبة 19 بين أكبر المدن في العالم، وتعتبر من بين المدن الأكثر كثافة سكانية في العالم.تقع القاهرة على نهر النيل، وتشتهر بتاريخها الخاص والمحفوظ لمدينة العصور الوسطى الإسلامية الرائعة والمواقع القبطية في القاهرة القديمة. علي سبيل المثال، المتحف المصري في وسط المدينة أمر لا بد منه، مع عدد لا يحصى من القطع الأثرية المصرية القديمة، فضلاً عن التسوق في خان الخليلي بازار.على الرغم من ارتباطها الوثيق بالماضي، إلا أن القاهرة هي أيضًا موطن لمجتمع حديث نابض بالحياة. حيث سعت منطقة ميدان التحرير وسط القاهرة، والتي بُنيت في القرن التاسع عشر تحت حكم الخديوي إسماعيل، إلى أن تكون "باريس على النيل". هناك أيضًا عدد من الضواحي الأكثر حداثة بما في ذلك المعادي ومصر الجديدة، في حين أن الزمالك منطقة هادئة في جزيرة الجزيرة، مع التسوق الراقي. تعد القاهرة هي الأفضل في الخريف أو الربيع عندما لا يكون الطقس حارًا جدًا. ويعتبر ركوب الفلوكة على النيل هو وسيلة جيدة للهروب من المدينة المزدحمة، وكذلك زيارة حديقة الأزهر.الطقس فى القاهرةيوجد في القاهرة موسمان فقط: ثمانية أشهر تقريبًا في الصيف وأربعة أشهر في الشتاء. في أشهر الصيف الحارة في يونيو ويوليو وأغسطس، يبلغ متوسط ​​درجة الحرارة اليومية القصوى 35 درجة مئوية ومتوسط ​​الحد الأدنى اليومي 21 درجة مئوية، وقد وصلت درجة حرارة الصيف إلى 47 درجة مئوية. أما خلال فصل الشتاء، تجعل الشمس الاستوائية القوية للسرطان الأيام دافئة وجافة، لكن الليالي باردة ورطبة، وغالبًا ما تنتعش بنسيم النيل. فمتوسط ​​درجة الحرارة اليومية القصوى في شهري يناير وفبراير هو 19 درجة مئوية، ومتوسط ​​الحد الأدنى اليومي هو 8.5 درجة مئوية.اماكن سياحية في القاهرةالمتحف المصري للآثاربالعودة إلى وسط القاهرة، خارج ميدان التحرير، سيجد الزوار المتحف المصري للآثار (ميدان التحرير)؛ أحد المتاحف العديدة في المدينة التي تدعو الناس لاستكشاف ماضي مصر المجيد. بالتأكيد يجب مشاهدته أثناء التواجد في المدينة، حيث يضم المتحف مجموعة فريدة من أكثر من 160.000 قطعة من التاريخ المصري القديم. خذ الوقت الكافي لتصفح غرف المتحف المخصصة لبعض من أكثر السلالات المصرية ازدهارًا واكتشف كيف كانت الحياة خلال عصر الفراعنة.مصر القديمةيمتد هذا الجانب من القاهرة لمسافة ميل واحد، وهو أقدم مكان للاستيطان والعبادة الدينية في المنطقة، ويجمع بين التاريخ الإسلامي والمسيحي واليهودي. في أزقة الشوارع الضيقة، ستجد نفسك عند مفترق طرق ثقافي وديني. اكتشف مسجد عمرو، أول مسجد بني في القاهرة، كنيس ابن عزرا الذي يعود تاريخه إلى القرن التاسع، بالإضافة إلى بعض أقدم الكنائس في العالم، مثل كنيسة القديس جاورجيوس، أو كنيسة المعلقة، القديس جورج، مريم العذراء، التي تم إنشائها في القرن الرابع.بازار خان الخليليادخل القاهرة الإسلامية في العصور الوسطى في رحلة شرقية خيالية إلى أرض البهارات والأقمشة الفاخرة والعطور. حيث تعرض المنطقة العديد من الآثار والمساجد من الفترة الإسلامية، ولكن جوهرة هذه المنطقة هي بلا شك بازار خان الخليلي. والذي تأسس في القرن الرابع عشر، وهو من أوائل الأسواق في العالم، به متاهة من الأزقة المتعرجة والضيقة. حيث يمكنك شراء أي شيء تقريبًا هنا وإذا لم يكن لدى التاجر ما تبحث عنه، فسيكون سعيدًا بالعثور على شخص ما معه. لا تنسى المساومة رغم ذلك!جامع الأزهربُني الأزهر عام 970 م، وهو من أحدث مساجد القاهرة، ويعتبر شيخه أعلى مرجع ديني بين المسلمين المصريين. شهد المبنى توسعات واسعة النطاق على مدار ألف عام، وبالتالي أصبح مزيجًا متناغمًا من الأساليب المعمارية. ويعرض المسجد ثلاث مآذن يعود تاريخها إلى القرنين الرابع عشر والخامس عشر والسادس عشر، في حين أن الفناء المركزي هو أقدم جزء تم بناؤه. ويستضيف المبنى أيضًا ثاني أقدم جامعة في العالم، والتي يعود تاريخها إلى عام 988 بعد الميلاد، مع حرمها الجامعي الحديث الكبير باعتباره أشهر مكان لدراسة اللاهوت السني.برج القاهرةيعد البرج الذي يبلغ ارتفاعه 187 مترًا ثاني أشهر معالم القاهرة بعد الأهرامات. وقد تم إنشاء البرج في عام 1961 كمصنع لوتس منمق، ومن الأفضل الاستمتاع بمناظر 360 درجة للبرج في وقت متأخر من الصباح بعد أن احترق الضباب الدخاني في المدينة أدناه. كما يمكن للزوار أيضًا حجز طاولة في Sky Garden Cafe، والذي يقع في طابق واحد أسفل سطح المراقبة ويقدم بعض الصور البانورامية الرائعة لوقت العشاء.رحلة بحرية على النيللا يمكنك القيام برحلة إلى القاهرة دون تجربة رحلة إلى نهر النيل. حيث يمكنك الاختيار بين المطاعم والنوادي الليلية وقوارب الرحلات البحرية العائمة، ولكن لا شيء يضاهي تجربة نهرية مريحة ومجزية على متن فلوكة. تعال إلى الغسق، عندما يتردد صدى الأذان في جميع أنحاء القاهرة، وخذ أحد هذه المراكب الشراعية التقليدية، واستمتع بالهدوء الرائع الذي لا يوفره إلا نهر النيل. الإبحار في نفس النهر الذي فعلته كليوباترا منذ عدة قرون هو متعة حقيقية.أسئلة شائعةهل الوضع آمن في القاهرة للسائح؟تعتبر القاهرة مدينة آمنة ولديها أيضًا معدل جريمة منخفض.هل التسوق رخيص في مصر؟نظرًا لأن الأسعار معقولة جدًا، فلا داعي للمساومة لأنك تحصل بالفعل على جميع العناصر بأقل مبلغ من المال. وبالتالي، يفخر السوق بكونه أحد أرخص الأسواق في مصر.ما هو افضل شهر لزيارة مصر؟أفضل وقت لزيارة مصر هو بين أكتوبر وأبريل عندما تكون درجات الحرارة أكثر برودة، لكنها تظل دافئة بشكل لطيف في جميع أنحاء البلاد. هذا يجعل استكشاف شوارع القاهرة المزدحمة وزيارة الأهرامات في الصحراء واستكشاف المقابر الفرعونية القديمة أكثر راحة ومتعة.

القاهرة هي عاصمة مصر، والتي يبلغ إجمالي عدد سكانها أكثر من 16 مليون نسمة، وهي واحدة من أكبر المدن في كل من إفريقيا والشرق الأوسط (المناطق التي تنتشر فيها بشكل ملائم). كما أنها تحتل المرتبة 19 بين أكبر المدن في العالم، وتعتبر من بين المدن الأكثر كثافة سكانية في العالم.

تقع القاهرة على نهر النيل، وتشتهر بتاريخها الخاص والمحفوظ لمدينة العصور الوسطى الإسلامية الرائعة والمواقع القبطية في القاهرة القديمة. علي سبيل المثال، المتحف المصري في وسط المدينة أمر لا بد منه، مع عدد لا يحصى من القطع الأثرية المصرية القديمة، فضلاً عن التسوق في خان الخليلي بازار.

على الرغم من ارتباطها الوثيق بالماضي، إلا أن القاهرة هي أيضًا موطن لمجتمع حديث نابض بالحياة. حيث سعت منطقة ميدان التحرير وسط القاهرة، والتي بُنيت في القرن التاسع عشر تحت حكم الخديوي إسماعيل، إلى أن تكون "باريس على النيل". هناك أيضًا عدد من الضواحي الأكثر حداثة بما في ذلك المعادي ومصر الجديدة، في حين أن الزمالك منطقة هادئة في جزيرة الجزيرة، مع التسوق الراقي. تعد القاهرة هي الأفضل في الخريف أو الربيع عندما لا يكون الطقس حارًا جدًا. ويعتبر ركوب الفلوكة على النيل هو وسيلة جيدة للهروب من المدينة المزدحمة، وكذلك زيارة حديقة الأزهر.

الطقس فى القاهرة

يوجد في القاهرة موسمان فقط: ثمانية أشهر تقريبًا في الصيف وأربعة أشهر في الشتاء. في أشهر الصيف الحارة في يونيو ويوليو وأغسطس، يبلغ متوسط ​​درجة الحرارة اليومية القصوى 35 درجة مئوية ومتوسط ​​الحد الأدنى اليومي 21 درجة مئوية، وقد وصلت درجة حرارة الصيف إلى 47 درجة مئوية. أما خلال فصل الشتاء، تجعل الشمس الاستوائية القوية للسرطان الأيام دافئة وجافة، لكن الليالي باردة ورطبة، وغالبًا ما تنتعش بنسيم النيل. فمتوسط ​​درجة الحرارة اليومية القصوى في شهري يناير وفبراير هو 19 درجة مئوية، ومتوسط ​​الحد الأدنى اليومي هو 8.5 درجة مئوية.

اماكن سياحية في القاهرة

المتحف المصري للآثار

بالعودة إلى وسط القاهرة، خارج ميدان التحرير، سيجد الزوار المتحف المصري للآثار (ميدان التحرير)؛ أحد المتاحف العديدة في المدينة التي تدعو الناس لاستكشاف ماضي مصر المجيد. بالتأكيد يجب مشاهدته أثناء التواجد في المدينة، حيث يضم المتحف مجموعة فريدة من أكثر من 160.000 قطعة من التاريخ المصري القديم. خذ الوقت الكافي لتصفح غرف المتحف المخصصة لبعض من أكثر السلالات المصرية ازدهارًا واكتشف كيف كانت الحياة خلال عصر الفراعنة.

مصر القديمة

يمتد هذا الجانب من القاهرة لمسافة ميل واحد، وهو أقدم مكان للاستيطان والعبادة الدينية في المنطقة، ويجمع بين التاريخ الإسلامي والمسيحي واليهودي. في أزقة الشوارع الضيقة، ستجد نفسك عند مفترق طرق ثقافي وديني. اكتشف مسجد عمرو، أول مسجد بني في القاهرة، كنيس ابن عزرا الذي يعود تاريخه إلى القرن التاسع، بالإضافة إلى بعض أقدم الكنائس في العالم، مثل كنيسة القديس جاورجيوس، أو كنيسة المعلقة، القديس جورج، مريم العذراء، التي تم إنشائها في القرن الرابع.

بازار خان الخليلي

ادخل القاهرة الإسلامية في العصور الوسطى في رحلة شرقية خيالية إلى أرض البهارات والأقمشة الفاخرة والعطور. حيث تعرض المنطقة العديد من الآثار والمساجد من الفترة الإسلامية، ولكن جوهرة هذه المنطقة هي بلا شك بازار خان الخليلي. والذي تأسس في القرن الرابع عشر، وهو من أوائل الأسواق في العالم، به متاهة من الأزقة المتعرجة والضيقة. حيث يمكنك شراء أي شيء تقريبًا هنا وإذا لم يكن لدى التاجر ما تبحث عنه، فسيكون سعيدًا بالعثور على شخص ما معه. لا تنسى المساومة رغم ذلك!

جامع الأزهر

بُني الأزهر عام 970 م، وهو من أحدث مساجد القاهرة، ويعتبر شيخه أعلى مرجع ديني بين المسلمين المصريين. شهد المبنى توسعات واسعة النطاق على مدار ألف عام، وبالتالي أصبح مزيجًا متناغمًا من الأساليب المعمارية. ويعرض المسجد ثلاث مآذن يعود تاريخها إلى القرنين الرابع عشر والخامس عشر والسادس عشر، في حين أن الفناء المركزي هو أقدم جزء تم بناؤه. ويستضيف المبنى أيضًا ثاني أقدم جامعة في العالم، والتي يعود تاريخها إلى عام 988 بعد الميلاد، مع حرمها الجامعي الحديث الكبير باعتباره أشهر مكان لدراسة اللاهوت السني.

برج القاهرة

يعد البرج الذي يبلغ ارتفاعه 187 مترًا ثاني أشهر معالم القاهرة بعد الأهرامات. وقد تم إنشاء البرج في عام 1961 كمصنع لوتس منمق، ومن الأفضل الاستمتاع بمناظر 360 درجة للبرج في وقت متأخر من الصباح بعد أن احترق الضباب الدخاني في المدينة أدناه. كما يمكن للزوار أيضًا حجز طاولة في Sky Garden Cafe، والذي يقع في طابق واحد أسفل سطح المراقبة ويقدم بعض الصور البانورامية الرائعة لوقت العشاء.

رحلة بحرية على النيل

لا يمكنك القيام برحلة إلى القاهرة دون تجربة رحلة إلى نهر النيل. حيث يمكنك الاختيار بين المطاعم والنوادي الليلية وقوارب الرحلات البحرية العائمة، ولكن لا شيء يضاهي تجربة نهرية مريحة ومجزية على متن فلوكة. تعال إلى الغسق، عندما يتردد صدى الأذان في جميع أنحاء القاهرة، وخذ أحد هذه المراكب الشراعية التقليدية، واستمتع بالهدوء الرائع الذي لا يوفره إلا نهر النيل. الإبحار في نفس النهر الذي فعلته كليوباترا منذ عدة قرون هو متعة حقيقية.

أسئلة شائعة

هل الوضع آمن في القاهرة للسائح؟

تعتبر القاهرة مدينة آمنة ولديها أيضًا معدل جريمة منخفض.

هل التسوق رخيص في مصر؟

نظرًا لأن الأسعار معقولة جدًا، فلا داعي للمساومة لأنك تحصل بالفعل على جميع العناصر بأقل مبلغ من المال. وبالتالي، يفخر السوق بكونه أحد أرخص الأسواق في مصر.

ما هو افضل شهر لزيارة مصر؟

أفضل وقت لزيارة مصر هو بين أكتوبر وأبريل عندما تكون درجات الحرارة أكثر برودة، لكنها تظل دافئة بشكل لطيف في جميع أنحاء البلاد. هذا يجعل استكشاف شوارع القاهرة المزدحمة وزيارة الأهرامات في الصحراء واستكشاف المقابر الفرعونية القديمة أكثر راحة ومتعة.

Travel Globe
Airplane

أفضل الأماكن

Bonfire

شائع انشطة سياحية

Beach

شائع عروض السفر

تعتبر القاهرة من أكثر مدن العالم حيوية وهي مكان بإمكانك فيه أن تجد آثار تعود إلى العصور الفرعونية وآثار أخرى تعود إلى العصر الإسلامي. إنضم إلينا لتكتشف سحر هذه المدينة في 6 أيام مقابل 295 دينار بحريني للفرد (غرف مزدوجة).العرض ساري من يوليو حتى أغسطس ولا يشمل تذاكر الطيران. إحجز مقعدك الآن.

تمتع بإجازة ساحرة في مصر، موطن الحضارة الفرعونية العريقة وآثارها الرائعة. في رحلتنا التي تمتد ل12 يومًا، ستزور أهرامات الجيزة الشهيرة ومنطقة سقارة قبل أن تسافر إلى مدن أسوان والأقصر في كروز فاخرة لتتمتع بجمال هذه المدن ومعابدها ومواقعها الأثرية. أخيرًا وليس آخرًا، سنتجه إلى الغردقة للتمتع بالطبيعة والشواطئ الجميلة في أعلى مستوى من الرفاهية والهدوء.

Compass

إكتشف القاهرة

سعر
0 - 3367 BHD
انشطة سياحية
عرض المزيد
ترتيب حسب:
55 مجموعات تم العثور عليها / صفحة 1 من 5
Ootlah